جبريل يكشف عن مشكلات اقتصادية وتحذيرات أممية من أزمة تهدد ثلث سكان السودان

الخرطوم : باكر نيوز

كشف وزير المالية جبريل إبراهيم، عن مشكلات تواجه الاقتصاد السوداني بسبب ضعف الموارد ووقف التمويل الخارجي.

وقال إبراهيم في تصريحات إذاعية، أمس الجمعة، إن ضعف الموارد ووقف التمويل الخارجي أديا إلى عدم تنفيذ اتفاق جوبا بالصورة المطلوبة، مضيفاً أن اتفاقية السلام خصصت لها نسبة محددة في الموازنة لإكمال البنود الأساسية للاتفاقية.

ولفت وزير المالية إلى أن وزراته المالية لا تستطيع تجاوز هذه النسبة، وإن بند الترتيبات الأمنية وعودة النازحين واللاجئيين يحتاج إلى أموال ضخمة.

وأشار إلى أن “العلاقات مع البنك الدولي تتوقف على الاستقرار السياسي فى البلاد، لكن هنالك نشاط جارٍ مع الصناديق العربية بالتركيز على السعودية”.

وأوضح أن مشكلة موارد السودان تتمثل في الإدارة والتوظيف السليم، وأن الاقتصاد يواجه بعض التحديات كما في الاقتصاد العالمي وكثير من الأزمات، إلا أن العمل يجري لمواجهة هذه التحديات وتذليل العقبات أمام النهضة الاقتصادية.

وأكد جبريل استمرار جهود الحكومة لجذب الاستثمارات والمستثمرين الأجانب للاستثمار في البلاد بمختلف المجالات، مجدداً حرص الدولة وتشجيعها للعمل على تهيئة البيئة الاستثمارية.  

وشدد على “ضرورة الارتقاء بالبنية التحتية والموانئ والطرق والتوسيع فى إنتاج الكهرباء، بجانب العمل على توفير الخدمات الأساسية للمواطنين، ودعم الشرائح الضعيفة وزيادة الأجور تدريجياً، واستمرار العمل في توظيف الشباب”.

في موازاة ذلك، قال برنامج الأغذية العالمي، أول أمس الخميس، إن أكثر من ثلث سكان السودان يواجهون حالياً انعدام الأمن الغذائي الحاد، مع عدم كفاية الأموال لمواجهة هذا الخطر.

وأشارت الوكالة الأممية إلى أن عدد من يواجهون الخطر بلغ 15 مليون شخص، بزيادة 7% عن العام الماضي، لافتةً إلى أنه من المتوقع أن يرتفع العدد إلى 18 مليوناً، أي (40% من السكان) بحلول سبتمبر المقبل، وذلك في حالة استمرار المؤشرات الحالية.

وأوضح ممثل برنامج الأغذية العالمي في السودان، إيدي رو، في بيان أن “الآثار المجتمعة لتضافر عوامل الصراعات، والكوارث الطبيعية، والأزمات الاقتصادية والسياسية، وارتفاع التكاليف، وضعف المحاصيل، تدفع الملايين إلى الجوع والفقر.. ومع ذلك، لا تتناسب مستويات التمويل مع الاحتياجات الإنسانية”.

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق