الجيش السوداني: حماة النيل رسالة لردع المتربصين والأعداء

 

أمدرمان: باكر نيوز

قال رئيس هيئة الأركان بالجيش السوداني إن تدريبات “حماة النيل” العسكرية التي يجريها مع الجيش المصري، تهدف إلى رفع القدرات القتالية وتشكل رادعا “للمتربصين والأعداء”.

وأكد الفريق أول محمد حسن الحسين، خلال فعاليات ختام التمرين المشترك بمنطقة “أم سيالة” شمال غرب أم درمان بحضور رئيس أركان الجيش المصري محمد فريد الديب، أن “مشاركة القوات البرية والجوية والدفاع الجوي في السودان ومصر في تمرينات مشتركة هو امتداد لأعمال متنوعة ومشتركة منذ نسور النيل 1و2 وصولا إلى حماة النيل”.

وأوضح أن ذلك “من أجل تطوير الجيوش لمسايرة التهديدات المتوقعة والمحتملة وليس استهدافا لأحد ما دام أمننا الوطني مصانا”.

وأكد رئيس الأركان السوداني، أن “الجيشين السوداني والمصري يعملان لحماية الحدود ضد الجرائم العابرة ومكافحة الإرهاب والتخريب والحركات السالبة”.

بدوره، وصف رئيس أركان الجيش المصري “حماة النيل” بأنه “تدريب نوعي لتحقيق المصالح المشتركة في ظل تطورات الأوضاع الإقليمية واحتمالات تطوراتها

وأردف: “حماة النيل له سماته الخاصة التي تشمل التطور المستمر في التنسيق والإعداد وشمولية التدريب من حيث مشاركة القوات البرية والجوية والبحرية والدفاع الجوي والقوات الخاصة في السودان ومصر”.

 

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق