الموت يغيّب أحد الرعيل الأول من التربويين والسياسيين السودانيين

الخرطوم: باكر نيوز

غيّب الموت اليوم الأحد بالعاصمة الخرطوم، السياسي والأديب والأستاذ الدكتور إدريس البنا، عن عمر يربو على التسعين عاماً.

ويعتبر الراحل من الرعيل الأول في سلك التعليم حيث ألتحق بمدرسة حنتوب الثانوية معلماً لمادة الفنون في أربعينيات القرن الماضي، وترجم الراحل عدداً من المدائح النبوية وقصائد الدوبيت وبعض القصائد الفصيحة إلى اللغة الإنجليزية، كما كان قيادياً بارزاً بحزب الأمة القومي وعضوا بمجلس رأس الدولة عقب انتفاضة العام 1985.

للراحل عديد من الاسهامات الثقافية والشعرية وقدّم له الراحلين عبدالعزيز محمد أبوداؤد وحسن خليفة العطبراوي، أنشودة القلب الذاكر.

زارنى طيف غرامك فى سحر

هو كالورقاء عادت من سفر

وأثار الشجو من حال السير

وحكى لى وحكى

وحكى لى أن نور الحق فى الناس إنتشر

فى لحاظ الغيد فى ضوء القمر

فى جلال الكون فى كل أثر

فى سماء رفعت غير عمد

فى نجوم هى لا تحصى عدد

فى خليل عاش فى كل كبد

فى هناء وإبتلاء وعناء

كلها من حكمة الفرد الصمد

فى جلال ونضار وبهاء

وجمال ، وإخضرار وصفاء

وثمار علقت بين الشجر

وحكى لي ان قرب الشط غينات غرر

يتناجين ويخطين الاثر

هن حور حالمات كالدرر

وكحيل الطرف ساه ذاك يخطو في ختر

ينشر الطيب ويهدي للزهر

وهو يحكى سال دمع العين مني وانهمر

قلت ربى أتلك فردوسى أنا

أم خيالات وحلم ناء

فأجاب الطيف يا هذا بلى

ثم أوقفت حياتى والعمر

للهدى للحق في الدين الأغر

ولآيات البديع المقتدر

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق