شاهد – الصين تتزين لمقدم عيد الربيع وغينيس تدرجه في قائمة الأعلى مشاهدة في العالم

وكالات : باكر نيوز

قبل أن ينتصف شهر فبراير من كل عام، تتزين الصين ابتهاجاً بمقدم عيد الربيع، ومنذ آلاف الأعوام تزداد الأسرة الصينية محبةً كلما لاح العيد وأضاءات المفرقعات النارية السماء.

تمدد عيد الربيع أو عام الثور، خارج الحدود الصينية ليشمل دولاً آسيوية أخرى، مثل الكوريتين الشمالية والجنوبية، وميانمار وتايلاند ولاوس، إضافة لكرنفالات تتواجد أينما حل الصينيون في بقاع الأرض.

ومنذ العام 1983، سطع أسم العيد على واجهات التلفزة والنقل والفضائي حتى غدا البرنامج الأكثر مشاهدة على مستوى الكرة الأرضية، طبقاً لموسوعة غينيس للأرقام القياسية.

وتشهد الصين عادة خلال أيام العيد، التي تستمر 40 يوما، أكبر حركة تنقلات داخلية، إذ يعود مئات الملايين من المواطنين إلى مسقط رأسهم في القرى والبلدات، لقضاء أيام العيد ويشهدوا مع عائلاتهم بداية السنة القمرية الصينية الجديدة، حيث يسمي الصينيون هذه الحركة السنوية ذهابا وإيابا “تشون يون” باللغة الصينية.

غير أنه بسبب الوضع الوبائي ومع استمرار تطبيق الصين إجراءات صارمة للوقاية من وباء فيروس “كورونا الجديد” (كوفيد-19) ومكافحته خلال ذروة السفر في عيد الربيع التقليدي، حثت السلطات الصينية على جميع المستويات السكان على البقاء والاحتفال في أماكنهم دون السفر والتنقل لمنع انتشار الفيروس، في وقت توقعت فيه شركة الكهرباء الصينية، وصول التوليد الكهربائي اليومي من الشبكة الوطنية إلى 16.1 مليار كيلوواط/ساعي في المتوسط خلال العطلة، بزيادة 7.4 في المائة على أساس سنوي.

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق