شبح الإغلاق يتهدد 120 مصنعاً للزيوت.. طالع الأسباب

الخرطوم : باكر نيوز
كشف عضو الغرفة التجارية، عضو بورصة أسواق المحاصيل آدم سقدي، عن أن نحو 120 مصنعاً للزيوت يتهددها شبح الإغلاق بعد إرتفاع أسعار الفول السوداني بفعل المضاربات.

وأوردت صحيفة “الجريدة” الأحد، أن عدداً من أصحاب مصانع الزيوت بالخرطوم، هددوا بالخروج عن الانتاج في ظل استمرار البنوك التجارية ومدها لما اسموه بالطفيليين بالقروض من أجل السيطرة على صادر الفول السوداني.

واتهم سقدي جهات لم يسمها بالسيطرة على السوق واحتكار سلعة الفول بشراء كل المنتج منها بأسعار مضاعفة في سبيل احتكار سوقها، وأوضح في تصريحات لـ”الجريدة” ان سعر الطن من الفول ارتفع من 200الف جنيه الى 355 ألف جنيه نتيجة للمضاربات في ظل غياب الرقابة على الاسواق المركزية والفرعية للحبوب الزيتية.
وشدد سقدي على ضرورة ان تشدد السلطات الرقابة على ميناء بورتسودان بعد ان شرعت جهات في تعبئة خام الفول وتصديره (كعلف حيواني) بشكل نقاوة لدول عديدة مما يؤكد غياب الرقابة، وأردف: لم يتبق للمصانع إلا إغلاق أبوابها وتسريح العاملين فيها بعد ان كانت المصانع تعتمد على الفول (اللبن) بجانب راجع الصادر منه (الحريمات).

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق