إزالة التمكين تفتح ملفات مليشيات النظام المباد والفكي يعلّق على تراجع التأييد الشعبي للجنة

الخرطوم: باكر نيوز

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي الرئيس المناوب للجنة إزالة التمكين، محمد الفكي سليمان، إنّ اللجنة تعمل الآن على ملفات أكثر حساسية بالنسبة لملفات الفترة السابقة، مثل تمويل مليشيات الأمن الشعبي ومليشيات حزب المؤتمر الوطني المحلول.

وأوضح سليمان، في حديث لصحيفة “الحداثة” السبت، أنّ رموزًا متعدّدة من النظام المباد، ضالعة في هذه الملفات، بجانب عمل اللجنة في ملفات وصفها بالمهمة والحساسة في الخدمة المدنية، قال إنّها أيضًا ذات صلة برموز النظام المباد.

واعتبر سليمان الهجوم على اللجنة الآن هو عملية استباق لقراراتها وما ستكشف عنه للرأي العام، ولفت إلى أنّ الهجوم على اللجنة قديم، وينطلق من أهميتها وقدرتها على اتّخاذ القرارات الحاسمة السريعة، وأنّها منذ تكوينها والتشريع لها، أفلحت في اتّخاذ قراراتٍ حساسةٍ مساندةٍ لحكومة الفترة الانتقالية.

وأضاف سليمان، أن الأداء الاقتصادي للحكومة الانتقالية قاد إلى حالة إحباط  من منطلق أنّ ما قامت به لجنة التفكيك وإزالة التمكين لم يأت ثماره”، وتابع” ربما هذا ما قاد إلى تراجع بعض التأييد الشعبي الممنوح للجنة، وهذا ملموس بالنسبة لنا”.

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق