حركة عبد الواحد تتهم “مليشيات الحكومة” بقتل وجرح 19 شخصاً بجنوب دارفور

الخرطوم: باكر نيوز

قالت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور، إن “المليشيات الحكومية” قتلت أربعة أشخاص وجرحت أكثر من خمسة عشر آخرين، في إطلاق نار، مساء الإثنين، على حفل بمعسكر سيلو بمحلية مرشنج في ولاية جنوب دارفور.

وأشار الناطق باسم حركة تحرير السودان محمد عبد الرحمن الناير، في بيان صحفي، يوم الثلاثاء، إلى أن “المليشيات الحكومية” أطلقت النيران على المواطنيين العزل أثناء حفل بمعسكر سيلو محلية مرشنج بولاية جنوب دارفور، ثم لاذت بالفرار.

وتابع البيان: “لم تبذل السلطات جهداً لملاحقة الجناة والقبض عليهم كما حدث في عشرات الجرائم السابقة، مما يشير إلي تورط جهات حكومية في هذه الحادثة”.

وأدان البيان الحادثة وحمّل السلطات الولائية والاتحادية كافة تبعاتها، وشجب “تقاعس الحكومة عن القيام بواجباتها في حماية المدنيين بمناطق سيطرتها”.

وأضاف: “نشجب عدم رغبة الحكومة في كبح جماح مليشياتها ومحاكمة مرتكبي الجرائم بحق المدنيين العزل، مما يُفهم في سياق الضوء الأخضر لارتكاب المزيد من الفظائع”.

ونوّه البيان إلى أن “تكرار هذه الجرائم يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك بأن بقايا النظام البائد والولاة العسكريون ضالعون فيها، وأنهم يقومون بحماية القتلة والمجرمين”.

ودعا البيان رئيس الوزراء دكتور عبد الله حمدوك لعزل كل الولاة العسكريين ومحاكمتهم على الجرائم التي أشرفوا على تنفيذها.

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

إضغط هنا  للانضمام إلى مجموعتي في واتساب

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق